دائرة التعليم والمعرفة: النظام الإلكتروني الجديد PASS يحتوي على ما يقارب 24,471 ملف خاص بموظفي المدارس الخاصة في أبوظبي

05/05/2019 01:00:00 م
أبوظبي
أعلنت دائرة التعليم والمعرفة عن ربط ما يقارب 24,471 ملف لموظفي المدارس الخاصة في إمارة أبوظبي بنظام البيانات الجديد الخاص بموظفي المدارس الخاصة والذي يعرف اختصاراً باسم PASS، والذي تم تصميمه للتحقق من بيانات ومؤهلات جميع الموظفين العاملين في المدارس الخاصة وتزويدهم باخطارات تعيين معتمدة من الدائرة.
النظام الإلكتروني الجديد PASS

وفي هذا الإطار، وجهت الدائرة دعوة لأكثر من 400 ممثل عن المدارس الخاصة في الإمارة (أبوظبي والعين ومنطقة الظفرة) لحضور ورشة توعوية عن النظام والتعريف بمتطلبات سياسة تعيين العاملين في المدارس الخاصة والوثائق المطلوبة والإطار الزمني لتفعيل كل نوع من الطلبات في هذا النظام.

ويحتوي هذا النظام على معلومات عن الوظائف الحالية وطلبات التجديد والنقل والترقية وتسجيل الموظفين الجدد، بالإضافة إلى جميع الوثائق الخاصة بالعاملين في المدرسة.

ويعتبر هذا النظام الذي طورته الدائرة أنه نظام توظيف إلكتروني يحتوي على إجراءات تعيين العاملين في المدارس الخاصة وعلى جميع الوثائق الخاصة بالموظفين الذين يتعاملون مع الطلبة سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، كما يتميز بخاصية تخزين كافة معلومات وبيانات الموظف، ففي حال رغبة الموظف بتغيير المسمى الوظيفي أو الانتقال إلى مدرسة أخرى فلا داعي إلى إعادة كتابة بياناته أو تحميل وثائقه مرة أخرى، فالنظام يحتفظ بهذه المعلومات والوثائق، كما أنه متصل أيضاً بنظام معلومات الطالب eSIS)) لضمان دقة المعلومات والبيانات المتاحة من خلال النظامين.

وفي هذا السياق صرحت م. ماجدة عيسى الكيت- رئيس قسم التنسيق والدعم بقطاع التراخيص في الدائرة، وقالت " يتسم هذا النظام الذي يحتوي على بيانات جميع الموظفين بالوضوح والشفافية ويسهم في تسهيل إجراءات التعيين والنقل والتجديد".

ويتميز هذا النظام بأنه يزود مستخدميه بمعلومات عن المعايير المطلوبة لعملية التوظيف مثل (سنوات الخبرة، الرخص المطلوبة، التخصصات، المؤهلات التربوية)، حيث يعتبر منصة إلكترونية متكاملة مرتبطة مع عدد من الجهات الحكومية ذات الصلة، وتقوم الدائرة وهذه الجهات بدراسة واعتماد الطلبات المقدمة في العديد من الوظائف مثل مدراء المدارس ونوابهم ورؤساء الهيئة التدريسية، والمعلمين، ومساعدي المعلم، والمعلمين تحت التدريب، والإخصائيين الاجتماعيين وغيرها من الوظائف، كما شمل النظام مؤخراً فئات الموظفين الأخرى مثل سائقي الحافلات، وعاملي النظافة، وموظفي الأمن، والأطباء والممرضات.

وأشارت م. ماجدة إلى أن هذا النظام يحتوي على جميع الوثائق الشخصية والمهنية باللغتين العربية والإنجليزية مثل رقم بطاقة الهوية الإماراتية، وجواز السفر، والمؤهلات العلمية، وشهادة المعادلة، وشهادات الخبرة.

وخلال الورشة، تم تعريف الحضور بطريقة استخدام النظام وأهم الوثائق المطلوبة والحالات التي تستدعي استخدامه مثل تحديث البيانات، تعيين الموظفين الخارجيين، والوظائف الإضافية، والترقيات، والموظفين الحاليين والجدد وطلبات النقل، كما يحتوي النظام أيضاً على المهام الإضافية المطلوبة من كل موظف.

وفي هذا الإطار، صرحت م. ماجدة الكيت بأن" الدائرة تسعى من خلال هذا النظام لضمان تحقيق أكبر قدر من الوضوح والشفافية لجميع مستخدميه في المدارس الخاصة، بالإضافة إلى تحسين كفاءة وسرعة عملية التوظيف بهدف حصول جميع العاملين في المدارس على خطابات التعيين المتعمدة في عام 2019، كما وتحرص الدائرة على دعم علاقات الشراكة مع المدارس الخاصة نظرًا للدور الكبير والهام الذي تقوم به المدارس علاوة على إسهاماتها الجليّة في تنشئة وإعداد أبنائنا الطلبة، وإننا جميعاً نسعى إلى ضمان سهولة استخدام هذا النظام ونيل رضا جميع مستخدميه، لذلك سيتم تخصيص يوم من كل أسبوع لتقديم الدعم والرد على جميع الاستفسارات الواردة ممثلي المدارس وجهاً لوجه.


--انتهى--