التعليم والمعرفة والثقافة والسياحة في أبوظبي ينظمان حفل تكريم الطلبة الموهوبين في الفنون المرئية وفنون الأداء ضمن برنامج تنمية الموهوبين موهوبتي

23/07/2019 01:00:00 م
أبوظبي
كرمت دائرة التعليم والمعرفة ودائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي الطلبة الموهوبين في الدورة الثانية من برنامج تنمية الموهوبين في الفنون المرئية وفنون الأداء موهبتي.
برنامج موهبتي

يأتي برنامج موهبتي نتاجاً لتوجيهات سمو الشيخ هزاع بن زايد آلِ نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي بإطلاق مبادرة لتنمية المواهب في الفنون يشرف عليها كل من دائرة التعليم والمعرفة ودائرة الثقافة والسياحة، وذلك بهدف توفير منصة وبيئة محفزة لدعم الطلبة الموهوبين فنياً، واكتشاف تلك المواهب الناشئة وصقل مهاراتهم الفنية وتطويرها وإشراكهم في المشهد الفني في إمارة أبوظبي وذللك للطلبة من الصف الأول الى الصف الثاني عشر.

يهدف البرنامج إلى تسليط الضوء على الإبداعات والابتكارات الفنية للمواهب الطلابية الصاعدة في إمارة أبوظبي، وتقديم نماذج ملهمة للشباب والطلبة الموهوبين على مستوى الدولة، كما يسعى إلى اكتشاف مواهب الطلبة في مجالات الفنون المرئية وفنون الأداء كمجالات التمثيل والمسرح والغناء والبيانو والقانون والعود والباليه والتصوير والرسم، وذلك لتحقيق الأهداف المشتركة لتطوير المشهد الفني للعاصمة أبوظبي.

ومن جانبها صرحت الدكتورة منى العامري، مدير إدارة الموهوبين بدائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي، "بأن دائرة التعليم والمعرفة ودائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي تحرصان على دعم وتنمية الطلبة الموهوبين في الفنون المرئية وفنون الأداء، حيث يجري حالياً استطلاع رأي لأولياء أمور الطلبة الموهوبين وأخذ أرائهم ومقترحاتهم فيما يخص أي تحسينات أو تعديلات مطلوبة على البرنامج، كما سيتم تقديم برنامج صيفي للطلبة المهوبين في الفنون المرئية وفنون الأداء الشهر المقبل كجزء من برنامج تنمية الطلبة الموهوبين."

ومن جهتها قالت رانيا ناصر، مدير إدارة التعليم والتواصل في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: "أسعدنا العمل مع دائرة التعليم والمعرفة لتنفيذ برنامج "موهبتي" والذي ساعدنا على التعرف على مجموعة واعدة من الطلبة المتميزين في مختلف المجالات الابداعية، حيث اظهروا خلال المراحل المختلفة من البرنامج قدرات فنية خلاقة، وقد مكنهم البرنامج من تطوير هذه القدرات ونأمل أن يواصلوا العمل على توسيع مهاراتهم ليساهموا بشكل فعال في المشهد الفني العام".


-- انتهى --